Tagged: Youtube Toggle Comment Threads | Keyboard Shortcuts

  • sami ben gharbia 5:35 pm on November 14, 2009 Permalink | Reply
    Tags: , , , , , Youtube   

    Liberté d’expression sur Internet: Ouvrir les frontières 

    Le 03 Novembre 2009, j’ai eu l’honneur de participer à la conférence Breaking Borders («Ouvrir les frontières»), consacrée à la liberté d’expression sur internet, organisée par Google pour commémorer le 20ème anniversaire de la chute du mur de Berli.

    Parmi les participants il y avait: Thorbjørn Jagland (Secrétaire général du Conseil de l’Europe), Dean Wright (Global Editor, éthique, innovation et normes Nouvelles, Reuters), Rachel Whetstone (Vice-présidente Gestion des produits chez Google, Communications internationales et affaires publiques), Jean-François Julliard (Secrétaire général de Reporters Sans Frontière), Annette Kroeber-Riel (Google- Conseiller en Politique Européenne pour l’Allemagne, l’Autriche et la Suisse), Andrew Puddephat (Directeur, Global Partners and Associates et directeur général de l’organisation internationale ARTICLE 19 basée à Londres) et Rita Süssmuth (Ancienne présidente du Deutsche Bundestag -Parlement allemand)

    À cette occasion, Google a lancé une chaîne YouTube dédiée à la liberté d’expression : GoogleFreeExpression’s Channel.

    Vous trouverez ci-dessous un enregistrement vidéo de la discussion ainsi qu’une interview que j’ai donné à la chaîne GoogleFreeExpression’s Channel sur Youtube.

    Advertisements
     
  • sami ben gharbia 2:14 am on May 23, 2008 Permalink | Reply
    Tags: , , , , , , Youtube   

    أشرطة الفيديو الحقوقية تحاصر قصر بن علي بقرطاج 

    شاهد الشريط على هذا الرابط

    لقد قامت السلطات التونسية بحجب موقعي تقاسم الفيديو، يوتيوب و دايليموشيون من أجل منع متصفحي الشبكة في تونس من مشاهدة ما يعرض هناك من أشرطة توثق محنة المساجين السياسيين و أنشطة المدافعين عن حقوق الإنسان. إلا أن نشطاء الأنترنت التونسيين و المدونين التابعين لموقع نواة التونسي تمكنوا من محاصرة قصر الرئاسة بقرطاج على خدمة غوغل إيرث بعشرات من الأشرطة الحقوقية و السياسية.

    يمكن أيضا مشاهدة عدد آخر من أشرطة فيديو الصحافة المدنية و الحقوقية من خلال التحليق على أجزاء أخرى من التراب التونسي كمدينتي بنزرت و الكاف.

    يمكنكم تنزيل هذا الملف kmz ( وهو تنسيق الملفات الأصلي لبرنامج Google Earth) على جهازكم و مشاهدة هذا الإنجاز الجديد لنشطاء الأنترنت التونسي. فتح الملف يستوجب طبعا تحميل برنامج غوغل إيرث و تثبيته.

    شاهد الملف على “غوغل أيرث” : kml: 2.0activism  نشاط ألكتروني 2.0

    و من أجل مشاهدة أشرطة يوتيوب خلال تصفح خدمة “غوغل إيرث” يجب تفعيل ميزة “اليوتيوب” عبر اختيار الخانة الخاصة بها كما توضحه هذه الصورة:

    English:

    Tunisia blocked access to both popular video-sharing websites, Youtube and Dailymotion, in order to prevent Tunisian netizens from watching video content featuring testimonies from former political prisoners and human rights activists. However, and as shown in this example, Tunisian cyberactivists from Nawaat.org are successful enough in besieging Carthage presidential palace, on Google Earth, with tens of human rights videos.

    And you can explore more human rights videos when flying over other Tunisian regions and cities Google like Bizerte, Kef, etc.

    Please, feel free to download this Google Earth kmz file (Keyhole Markup Zip) which will start Google Earth and fly you to Carthage Presidential palace.

    View on Google Earth: kml: 2.0activism  2.0 activism

    To activate the Google YouTube layer, you have to navigate to the “Layers” menu on the left-hand side of Google Earth (see image above). Expanding the “Gallery” node in the layers tree will expose the “Youtube” layer. Once you select the YouTube button all the Google YouTube icons appear all over the globe. Check the box next to Youtube Layer and have fun.

     
    • kacem 5:15 am on May 23, 2008 Permalink | Reply

      **

      راعــــــــــــــــــــــي البقــــر

      لصديقي في سجنه سليم بوخذير

      هاني جايك يا سلومه

      ما إتفدّش

      • أنا مع اليمين و مع اليسار في نفس الوقت، أنا الجسد نفسه، و لن أتخلى لا عن يساري و لا عن يميني ولا حتى عن أصبع منهما. أجسّد بهذا الكلام، ليس فقط وظوح الرّؤية و لكن المسؤولية في حد ذاتها. لن أتبرأ، لا من اليسار و لا من اليمين! هما من جمهورية قاسم و أنا منهم. كلاهما رمز! و لا نضال خارجهما، بل بهما و في قلب المواجهة ضد كل أنواع الدكتاتوريات. أليس أجدر لنا نحن معشر اللّذين لا حزب لهم أن نكون في قلب الحلبة و لنا تواصل و نجدة من عند الميمنة و من عند الميسرة، إذا إقتضى الأمر.

      نحن في حاجة لليسار كما في حاجة لليمين حتى نستطيع بناء الجسد، بل العمود الفقري للثورة و كيان المجتمع الحــــّر . لآ أقبل بمقولة : أنا لست من اليسار و لست من اليمين!!! لا أقبل بها، لأني أري فيها بعض الهروب و بعض التحفظ و بعض من ضبابية الرّؤية…قد نفشل مرّة و مرّة أخرى في إيجاد التوازن الظروري بينهما و لكن لا لنتبرأ من الجبهة. ربّما لم نستطع في بعض المحاولات إن نتفّق و لكن لو أننا إستمرّينا في تبادل الأراء لما توصّلنا لقاسم هذا القاسم المشترك. هل نرمي بهم جانبا و نبني معارضة جديدة ، ستكون كذلك يمينا و يسارو من جديدا!!!لأن الخلية المكونة لهذا و لذلك واحدة و لا طاقة لأحد في تجديها، إلا أن تستنسخو من لدن هذا الشعب معارضة بريطانية!!!!

      ما تونس ؟ بدون يسارها!!!ما تونس بدون يمينها؟ لا أراها إلا نعجة بين ذئاب الغاب كما حالها اليوم. لا أري في هذا اليوم لزوما طرح موضوع كلاسكية المعارضة التونسية ! أبدا، أراها تحاول، تتطوّر ، تبحث عن مشروع !!!!هنا سقط مفهوم الجمود عنها. لا صعود بدون جراح و لا تتطّور خارج المخزون السياسي ! أما عن أمر النضام اليوم فإني أرى، إنه قد تخلّف و أنحدر في مستنقع التّطرف و الجريمة. لم أرى نضاما متخلّفا كما اللّذي فرخّته جمهورية الشابع من نوفمبر. لقد أصبحت الديكتاتورية تجوب شوارع الجمهورية، خرجت من قصر قرطاج لتكون هذه المرّة عارية دون كساء. لقد فقد النضام شبه شرعيته و لا حل عنده …لقد تجاوزه الزّمن و فاته كل شيئ …أصبح هذا النضام ثقيل الظل على نفسه قبل الأخرين !!!! لأنه عزل سياسيا و كانت المعارضة بكل أطيافها طرفا محددا في إسراع عملية الأختناق.

      لقد إستفحل المرض بالنضام التونسي و لا أرى فيه حلا ، لا بعملية جراحية و لا حتى بقيصرية حتى نستطيع إخراج الجنين الديمقراطي منه …أبدا لا. الصّواب أن نواصل الضغط على ما تبقى منه حتى ينتهي به الأمر إلى الخروج يدا فارغة و أخرى لا شيئ فيها ….فألى الأمام …أيها الأقلام الصّامدة.

      أفلست جمهورية الشابع من نوفمبر !حيث لا مشروع لها سوى سدّة الحكم الأزلي، تفريخ ديكتاتورية أخرى و شرعنة العائلة الحاكمة.

      كانت هذه المقدّمة، و لكن جوهر هذا النص فهو في قالب فلم جديد أريد ن أقول به شيئ أخر، قد يكون في يوم ما مرجعا من مراجع الصّورة المكتوبة في ذاك الوطن اللّذي ضاق بأهله.

      و لكم مني هذه الهدية باللّغة التي أحبذها

      ألا وهي لغة قوم بعضه أقرب من البقر من الرّعاة

      شد عندك يا سي سليم….في عقلك أصبر هاني جايك في الثنية …خلّني نعمل دورة و أنحظرّك كل شيئ …خادم القوم يا سي سليمسيدهم …و أنا أخذت على عاتقي كتابة هذا الشعب برعاته ببقره بنيقيه و حتى بكلابه و ذئابه….أحدثك سيدي و أنت في سجنك على ما هم بصدد برمجته لهاذا الوطن المختل عقليا.

      2009 بدى ليه برشة و بدات الجماعة أتحضر في الأنقلاب الجاي على قدم و ساق…النوم لا و البلاد من شمالها لجنوبها إتمزقت …يا سي سليمالحاكم ضعف بشكل لم أرى من قبله مثيل !!!حاكم فقد كل شيئ ..فقد الثيقة في روحو و ولـــى إهز و ينفض كما العادة …فاش يعمل ؟ لا شيئ ّّّ!!! سوى أنو إلوج على شرعنة المافيا و بكل الوسائل !!! توريث الحكم و المحافضة على نعمة جات بالغصب و القتل و التهجير !!!!!! البوليس و الحرس و الجيش ما عاد أمثل حتى شيئ أنما مؤسسات فارغة لا تغني و لا تشبع من جوع…الحاكم يا سي سليمألوج على الشرعية متاعو و ما لقى و لا واحد من المعارضة باش إيجيه للنجدة …و حتى الجماعة الي قلنا ربما يعملوها !!! و لا كلمة بل قعدت ساكتة و فهمت قصة الغراب الأبيض …إنت ما تعرفهاش الحكاية هذه يا صحوبة، توه كي إنجي إنخرّجك نحكيلك عليها بالباء و التاء….شد عندك …برشة جماعة إتحب تلعب على الحبلين و قالت الي لا خروج من الأزمة إلا بمشاركة النضام …لا أبدا …و لن يكون هذا إلا على أجسادنا.

      برشة ناس طال بيها السّفر !!! و قالت بألي الخروج من الأزمة هذه ما إكون ان بمشاركة النضام الحاكم !!!!صوابهم بالضبط يعني لجمهورية قاسم : طرح المصالحة الفارغة و كأنك باش إداوي مرض السّــــــل كفانا و عفاك ربي بالدواء وجيعة الرّاس!!!!قالو بأن المعارضة ما عندهاش تجربة !!!!و ما هيش قادرة باش إدّور حتى بلدية صغيرة !!!!معناتها تفهم من الكلام هذا و كأن النضام هاذا قاعد إدور في حاجة ….لا أبدا، النضام هاذا ما عندوش تجربة في إدارة البلاد بالوسائل العلمية و إنما عندو تجربة في النّهب و الخطفة و الغطرسة لا أكثر و لا أقل. و جماعة التحليل هاذا، إنما فقدو الثيقة في أرواحهم و فاتهم الزمان و ما إلقاو حتى شيئ إلا أنهم أعضـــــو اليد الي في نهار من النهارات مدتلهم يد المساعدة!!!موقفهم موش حب في النضام إنمــــا (حشية ) للمعارضة بكل أطيافها …السّلم الي باش إنقولك عليه ما نجموش يطلعو عليه …قالو هي إكسرو السّلوم بالجماعة الكل …نفسية التونسي هاكي هي ( نلعب و إلا أنحــــــــــرّم). لا إناضلو و لا أخلو من إناظل …لا إنامو و لا إخلو من إنـــــــــــنام ….لا يدخلو و لا أخلو من يدخل من الباب الكبير.

      هذا واقع …حبينا و إلا كرهنا …و لازم نتعاملو معاه بكل ذكاء و بكل حنكة …برشة منهم يا سي سليمضاعو في الخوف و ضاعو في الهجرة و ما إبقالهم كان باش إكسرو …لأنهم ما نجموش يفرضو شخصهم على الساحة السياسية …في الشلاكة يا سليمو لا في السّباط …هذه هي مقولتهم.

      …لن نتورّع في ظرب و كتابة أي أحد كانت ما كانت مرتبه في سلّم المعارضة ..على علمك …كنت وددت أن أخترع هذا السّلم حتى نتبين و نتوقع و ندير المواجهة الفكرية و لكن عدلت عنها لأن بعض الملازمين للمعارضة مازالو لم ينضجو و لم يتطورو ألى درجة فهم معنى ســــــــــلّم المعارضة : قيل و سيقال، كتب و ستكتب حلقات هذه المغامرة و لكن ستبقى فكرة المرجعية و خلقها نقطة بداية السّلم …

      لقد خلقت المعارضة مرجعيات نضالية و تشكر جميل الشكر على هذا العمل الجبار …فكان زهير اليحياوي مرجعا من مراجعها و قد ثبت في مكانه إلى يوم يبعثون …سيدي، أنت يا أستاذي العزير …لقد أصبحت مرجعا كبير لشعب أكبر من كل رموزه …الأنتصار في حد ذاته يعني خلق هذه المرجعيات النضالية و كان هذا بسبب التراكم النضالي

      أذكر بن بريك، عند بداياتي و أذكر منذر صفر و إلى غير ذلك من فرسان الوطن. توالت الأشخاص على السّلم …و كانت قاعدة الهرم قد ثبتت كما سيثبت كلامي هذا للتاريخ ..لأن إنتصارنا يعني : خلق المرجعيا ت في حد ذاته …ففي كل قرية أصبح عندنا زهير يحياوي جديد و في كل حي سليم بوخذير و في كل مدينة مرزوقي ( يتشدق) بالثورة كما يريد و يرفع شعار التحدي أمام العالم أجمع…نعم لقد إنتصرنا لأننا خلقنا في كل معهد أم زياد جديدة و في كل جريدة فراتي جديدة و في كل مقهى لأنترنات سليما بوخذير جديد …أستطاعت المعارضة أن تخلق فضاء سياسي أكبر من النضام.

      كلّما إتسع الفضاء السياسي المعارض، إلا و فشلت و أجبرت الدكتاتورية على توخّي الطرّق العنيفة عبر عملية تعبأة الــــذيــــــول لهرسلة الأقلام الناطقة بالحرية و العزّة و الكرامة. نضام بن علي، أفلس منذ زمان، حيث لا يستطيع ممارسة حكمه إلا في فضاء ضيق لا يتجاوز حدود مجموعة صغيرة من رجال البوليس السياسي أو فيلق من الجيش الوطني …. ممارسة السياسية في معناها العميق تبقى بعيدة جدا …و صعبة المنال.

      إذا لن نترك لهم و لو كتابة التاريخ من جديد ، فقد إستطعنا أن نجعل من الخيال واقعا، كما خلقنا في كل بيت معارض جديد. لن تعي الديكتاتورية هذا الكلام لأنها تعتقد أنها تدير المجتمع و لكن فاتها اللّبن و قد فاتها الرّبيع أيضا….فنضام بن علي أصبح خارج اللّعبة السياسية تماما…يعيش هذا النضام في وهم كبير…لم يعد ليبيع و ليشتري شيئ.

      سيدي إستاذي محمد، إن العجلة قد تمكنت من الطريق و دارت كما يجب أن تكون ..و لا أحد بقادر على الأمساك بها …إن الخلق لا يبني الدّمار/ بل يبني في حد ذاته التّطور بالمعنى الصّحيح.

      سادتي أيها الأحبة، سأكتب لكم فلما جديدا، أردت أن يكون بهذا الشكل، حتى أتقدم و بشكل مفاجي في القصة التي ستروي لكم ….الحاكم و المحكوم …سأتكلّم على ألسنة الحيوانات و الرّعاة …أشكل صورا و أحداث …و أكتب قصّة تكون في مقام بطلها أستاذي و صديقي سليم بوخذير.

      بأسكم اللّهم !!!!!!

      سمعتوش بثــــــــــــور ياكل في الدّقلة و في البدرقان على حساب سطاش و إقول شوية …الشيئ هاذا ما عندنا كان في تونس…زيدوني العلفة و جيبولي الخيرات الكل من الشمال للجنوب…عداش من زيت الزّتونة …يشرب فيه أتقول لفعة …رعاة البقر التوانسة و لا واحد غصّبهم باش أمدو أرزاقكم كجزية في شكل علفة لقطيع من البقر مستورد من أروبا و من أميركا. كان الناس هذه ما جاتش بحق و حقيقي بقر ما إتحّي و اتزكي بأسم ثور….. و أش أشبعو؟

      لا صابة لا عشرين…و بدات إدز عليه الخيرات الكل من بطاطة متع جندوبة و عنب متع الوطن القبلي من قمح متع باجة من خظروات من سيدي بوزيد من دقلة من الجريد …في ظرف أربع سنين الثـــــــــــور ولى يوزن ماية مليون طرناطة !!!!و فرّخ الثور عجلولة ما هي عجولة يا صاحبي و عاثو في البلاد …فسّدو الزّريعة و الغلّة. و كل عام ، صابة البلاد تمشي في بطونهم…كي الجراد …معناتها السّراح بقاو سرّاح ، يخدمو في الأرض و الصابة متاعهم تكلها العجول غصبا …ماهم علفو بوهم !!!!يا سي سليم….يستاهلو العصي و أكثر….الي إربي ذيب في دارو مل ينشد على الدّجاج وين مشــــــى….صار في رعاة البقر ما صار.

      ساعات يخرج العجل من المبرط متاعو …و كل مرّة يشلم واحد بقرونو، الفرسان الكل مزّقلها كروشها !!!! و ثم حتى إشكون مات …مشى في العفس وقت الي حب ياقف في ثنبتو …مات صحوبة مجروح في الظّهــــــر و طاحت القلعة متاعو و قعد أسمو عنوان لكل الرّعاة و السّراح الي سيبو عليه كلابهم نهار العيد …الرّاجل يجري …الثور وراه …و الكلاب عاملة فستيفال في جرّتــــــو ….وقتو الي ظربو في ظهرو ..دمو شربتو الكلاب ….أنعم عندنا كلاب يا سي سليم عايشة على فضلات الثور و عايشة أتمص في الدّم متع التّلامذة و الطلبة و الموظفين و الناس الكل …كلاب مكلوبة وعجول مجنونة عاثت في الدّيار فساد…. و لا منع لا راعي و لا سارح و لا قطوس و لا حتى أرنب مسالمة …بلاد إيدك و حديدك …الللاّم أهزوه في الظلام.

      فرعن الثـــــور و النوم ما عاش جايو …يخرج في الليل ..أدور على العلفة …ياكل كل شيئ حتى من الكلاب الي تجري في جرّتو …دار عليها و كل مرّة تلقى كلب على الطريق دمــــو عامل واد…

      المرّة الي فاتت قالو كلى ناقة …إنعم ناقة كاملة …إنعم ناقة زرقاء …جابوهالو من دوز على سقيهــــا…لحم الجمل قالو دواء للسّكر!!!!!!عندو السّكر …قالولو لحم الجمل أعالج الأمراض الكل …كل مرّة القرودة الي دايره بيه إطلعولو مرض جديد…و الطبيب ينصحو باش ياكل لحم من اللّحومات …….مرّة طراش راسو وجعو قالولو : عليك بلحم القطاطس!!!! الشوارع ماعاش فيها قطوس…و حتى القطوس الي منع …تلقاه يرعش كالجريدة …عاقل بين الناس و عامل ماسك متع كلب…شوفت يا سي سليم قطّوس جارتنا …لابس برنوس أبيض باش إقولو أرنب صغير.

      وقت الي إستبرد الثور …جماعتو قالولو عليك بلحم الأرنب !!!!! و سمع قطوس جارتنا بالحكاية …و لازمو يرجع قطوس كما كان …صار فيه باش نجم إنحي البطانة متع الأرنب الي إملصّقة بالكول ….سلختـــــو يا سي سليمو الدّم شرتلة !!!! و العياط فزّع علينا الحي الكل ….من القطوس ولينا في جربوع سقيطة.

      راهو كل جمعة يا سي سليم الثور يطلع عندو مرض جديد و كل جمعة الناس إتبدل في الجبايب متاعها …دينامكية كبيرة …و لينا إنعيشو في سيـــــــــــرك …سيرك عمار….الناس ولات خايفة ..يمرضشي بمرض موش معروف …و الدواء يطلع حليب الغولة!!!!!

      باش الناس تبعد على المشاكل و تتنجنّب الثور و العجولة الي معاه…طلع واحد منهم بطلعة : قال يا جماعة أحنا لزمنا إنقدســــــــــو البقر!!!! ولاتشي البلاد ماجوس!!! سكرو الجوامع الكل و الأذان ناحوه و في كل مدينة حنطو بقرة خشينة و الناس الكل ولات تركع للبقر …الثور المقدّس ملي شاف البلاد هكاك تحت ساقيه ما عاش يمرض ياسر …و رجع للغار متاعو و ماعش يخرج إلا في مناسبات قليلة ياسر…ظربات خفاف نضاف متع ماية و إلا مائة و خمسون مليون.

      الماجوس ، عجبتهم حكاية عبادة البقر…حاجة لا تستحق لا وضوء و لا أغتسال و لا قيام الليل و لا حتى صلاة الفجر …صلاة وحدة في النهار و بالواقفة فقط…الي متعدي من وسط السوق ..ياقف دقيقة صمت أمام البقرة …يقرى الشعر هذا :

      أنت و لا أحد …أنت و ما بعدك حد

      يا سيدي يا حمد…شد من شــــــــــد

      و شاخت البلاد بالدين الجديد !!!!و رخص لحم العجول …مقدّس أشكون ياكلو …فكرة متع ثم ثم : ظربو عصفورين بحجرة الجماعة …الأقتصاد إتنعوش!!!المعارضة وفات !!!!و الأمن أستبد و الحكومة ولات أبدية و مقدسة …إتسب بقرة و لا ما تعلفهاش بالباهي ….تدخل الحبس و إصير فيك ما صار.

      ثم مواطن جدّت عليه الحكاية …و القداسة متع البقرة متاعو ..حتى أنو ولى يغتسل بي البول متاعها …و الحليب ما عاش يتباع الناس ولات تتصدق بيه لديوان الحليب، بلاش ….حليب مقدّس ما يتباعش !!!!يمشي ديريكت للديوان كهدية وفاء و إخلاص للثور الكبير ….الحليب ما عاد يشربو حد …مقدّس …اللّحم ما عاد ياكلو حد …مقدّس!!!!! الأكتفاء الذاتي !!!!أتصور وصلت الحكومة المقدسة باش إتروض شعب كامل بالديانة الجديدة و أتخليه يتخلى على المواد الأساسية لصالح الطبقة الحاكمة و العائلة المقدّسة.

      إكتشفت قداسة البقرة في الهند …وقت الي مشيت و ريت بعيوني أش عاملة البقرة في الشارع !!!!إستغربت و لا واحد إمسها و لا واحد يقربها…ثم حتى حومة في الهند تعبد في القرودة …معناتها القرودة حاكمة بأحكامها في الشارع …تاكل من النّصبات متع التجار و ما إحلش الراجل فمــــــو …ها الأيمات شوفت قرد إدور و العصى في يدو ينده في التوانسة على اليمين و على اليسار …إذّكرت الهند و قلت زعمة أنا في الهند و إلا في إفر يقيا ….ماعاش عارف أنا عايش بالضبط وين !!!!! في تونس و إلا في الهند …و أشبيه الهنود …يعبدو في البقر !!! حتى أحنا إنجمو …إنوخرو إلتالي و كان لزم نعبدو الحجر !!!!!وثنية جديدة في البلاد …أقرب لقريش من الهند.

      أيه يا صاحبي رجعنا وين ما كنــــــــــــــــــا ، قبل الجاهلية بشوية …و شاخت الجماعة مع هند !!!!! و نصبت مع أبا سفيان و كاس ماشي و كاس جاي …و قافلة ماشية و قافلة جاية …و فلوس و تجارة العبيد ….أعلو هبـــــــــــــــل ….أعلو هبل …في صورة ثور…..نساء كروشها عراية !!!!صدورات مسافرة !!!!حرابش !!!!شراب !!!!شعر …قوافي …بالعربي و بالسوري و هات أش عندك من هاك الللاوي !!!!

      أنتهى النضال !!! و الي دخل الحبس أنساتو الناس …أماشت فيه و في الحشاشة !!!ما عادش معارضة …الأقتصاد أتقوى ياسر و الفلوس يخرى عليها فوكس …ما عاد حتى واحد إتهمو الحرية و لا الدين و لا الكرامة و لا الرّذيلة و لا حتى أمو و بوه…الشعب أحب الثور و الثور عرف كيفاش إزقق الشعب.

      جنون البقر …يا سي سليم و إلا جنون البشــــر …خيرّ و أختار …أنت وحدك، أنا نكتب و العاقل يفهم و الليلة فراقها صباح …تاعب برشة يا سي سليم لأني كما تعرف نكتب ماشي …حتى فكرة ما إتجي للمخي إلا و أنا نتحرّك ….قلت برى نمشي نعمل دورة بين المجوس !!!! و لازمني نتأقلم مع الدين الجديد و الرّب الجديد كذالك ، خليني نسترجع رحلتي للهند و نلقى التّكنبينة الكبيرة و كيفاش باش أنغير مجرى الحياة و نبعث الأمل من جديد في أهل البقر …في الرّعاة …في العامة و خاصة العامة.

      .قسومة ولد الحومة

  • sami ben gharbia 10:45 pm on January 17, 2008 Permalink | Reply
    Tags: , , , , Youtube   

    Press Gazette حواري مع مجلة 

    على ضوء التغطية التي حظيت بها خارطة حجب المواقع العالمية و خدمات الواب 2.0 أنشر هنا الحوار الذي أجرته معي جولي توملين –Julie Tomlin– نائبة رئيس تحرير مجلة “UK Press Gazette” البريطانية المختصة في شؤون الصحافة و الإعلام.

    الحوار دار حول ظاهرة استهداف خدمات الواب 2.0 و مواقع الشبكات الإجتماعية و ما يقوم به نشطاء الأنترنت في العالم من مبادرات و تنسيق قصد الإلتفاف على الرقابة و التنديد بسياسة الحجب العشوائي التي تتبعها بعض الأنظمة، كنظامنا “الديمقراطي جدا” في تونس الذي عمد على حجب موقعين من أشهر مواقع تقاسم أشرطة الفيديو: يوتيوب و دايلي موشين حرصا منه على إرساء دعائم “جمهورية الغد” التي كما عرّفها مـُخترعها، سيدنا و مولانا زين العابدين بن علي أدام الله ظله: ” إنّ في جمهورية الغد جوهر مجتمع المعرفة وفي مجتمع المعرفة روح جمهورية الغد.”

    و مثلما نقول في تونس “اللي يستنى خير ملّي يتمنّى.”

    Mapping web censorship

    14 January 2008

    By Julie Tomlin


    A new online project launched by blogger and citizen journalist advocates Global Voices aims to highlight censorship of social networking websites around the world.

    The Access Denied map uses Google Maps to collate information about countries where sites have been banned or are threatened by a ban. Markers highlight each country where access to major websites has been barred. The site will also track relationships between anti-censorship groups around the world and their work to protect access to Web 2.0 tools and websites.

    Global Voices’ advocacy director Sami Ben Gharbia says the map was a response to an increase in the number of countries that are blocking access to major 2.0 websites in recent months.

    “Hardly a month passes by without hearing that a video-sharing site, a blogging platform or a social networking websites has been blocked,” says Tunisia-based Ben Gharbia. “That, with the advice of my colleague and friend [Global Voices co-founder] Ethan Zuckerman, gave me the idea of building a Google map that provides information about the censorship and anti-censorship efforts related to the Web 2.0.”

    Ben Gharbia said he hopes that the map will raise awareness about the threat that censors pose to online freedom of expression and free access to information. Ensuring that Web 2.0 tools are accessible to all is a major part of the battle to protect freedom of expression, he argues.

    “I’m not the only one who is thinking that freedom of expression is not only about having the right to express ourselves, but also having the means to do it,” he says. “Web 2.0 tools are giving the ability to millions of citizens around the world, who, in the pre-Web 2.0 era, may have been voiceless, to share stories, pictures, videos and express their opinions.

    “Blocking access to major websites such as the video-sharing site YouTube or the free blogging service Blogger or photo-sharing site Flickr is in fact cutting off millions of citizens from accessing million of weblogs, photos and videos that those services host.”

    The map, he hopes, will also serve the local online anti-censorship movements by helping them find each other and share information and tactics.

    Ben Gharbia cites the example of a young Iranian who, following the ban on Flickr.com, developed a Firefox extension, Access Flickr, that enables his fellow citizens to circumvent the filter. Another example comes from the Turkish activists who reacted to the ban on the WordPress.com blogging platform by launching a project, WordPrexy.com, that makes all blogs hosted on WordPress.com accessible.

    “I think people will be more and more inclined to condemn restrictions posed on the access to web 2.0 applications and tools,” he says. “They will be more creative in finding ways to circumvent censorship, especially in countries where this kind of content is being targeted, like in China, the United Arab Emirates, Iran and Syria.”

    Ben Gharbia said that since the launch of the site, a lot of websites that are dedicated to the Web 2.0 phenomenon or to the censorship issue have reported about the map. “We’ve also received a number of emails from internet users commenting about the map or willing to get involved in indexing online censorship,” he says.

     
  • sami ben gharbia 1:47 am on January 15, 2008 Permalink | Reply
    Tags: , , , , , Youtube   

    FreeAccess Plus!: Web 2.0 Censorship workaround 

    This post has been written for Global Voices

    freeaccess.jpgBased on Hamed Saber‘s “Access Flickr” Firefox extension, which enables users to circumvent the filter currently in effect in Iran and in few other countries that block Flickr, the popular photo-sharing website, another Iranian developer, MohammadR, has released “FreeAccess Plus!“, a nifty extension that turns Firefox into a proxy that bypasses censorship on popular Web 2.0 websites such as YouTube, del.icio.us, Flickr, Technorati.com, FriendSter.com, livejournal.com, MySpace, Hi5 and others. Many of those web sites are barred in Iran.

    MohammadR is very satisfied with the response “FreeAccess Plus!” has garnered so far within the Iranian blogsphere. On Balatarin (which means “the highest” in Persian) an Iranian version of Digg, 23 people have voted for a story that praises the FreeAccess Plus! extension as something that is “making miracles” (معجزه میکنید)“.

    “Some major Persian bloggers wrote about this extension before it was made available on “Mozilla Addons” site,” MohammadR told Global Voices Advocacy. “Only during the first week, FreeAccess Plus! has been downloaded 150 times. Now, after about one month from it’s release, it has been downloaded more than 3500 times,” he added.

    MohammadR said that FreeAccess Plus! is very simple to install (see the video tutorial below). “Just go to “https://addons.mozilla.org/en-US/firefox/addon/6139“, and on the bottom of the page, click “Install Now” button. This will pop up a new window where you will be asked to confirm the installation, click again on “Install Now”. Note that you need to restart Firefox before the extension works.”

    Just install the plugin and restart your browser; and Firefox will do the rest! You will be able to access Youtube, Flickr, MySpace and all websites listed on the add-ons page.

    The current version of “FreeAccess Plus!” does not support the option to add websites to those currently listed. MohammedR said, however, that this feature — an editable and configurable list — will be added in a future version of the program.

    MohammedR hops that his “FreeAccess Plus!” plugin will serve his fellow citizens by helping them bypass the censorship that is targeting the social web. “Most of the Iranian bloggers were unhappy about the unreasonable blocking of Web 2.0 and social networking websites” he says.

    P.S: For more information about the web 2.0 censorship and anti-censorship, please refer to our Access Denied Map.

     
  • sami ben gharbia 8:27 pm on November 3, 2007 Permalink | Reply
    Tags: , dailymotion, , Youtube   

    Comment accéder à Youtube 

    La semaine dernière j’ai eu le plaisir de publier un entretien que j’ai eu avec Mohamed Drissi Bakhkhat de MoTIC sur la censure au Maroc en général et la censure des sites web 2.0 en particulier (Youtube, Google Earth, Livejournal). Hier, mon ami Stupeur m’a appris la nouvelle de la censure de Youtube. Avec ça, la Tunisie devient le seul pays au monde à censurer, à la fois, les deux meilleurs sites de partage de vidéos. Apparemment, la censure de Dailymotion n’est plus suffisante pour empêcher les Tunisiens de voir les faces cachées de leur pays.

    A quand la censure de Google Video, de Flickr, de Blogspot, de Google Maps et Google Earth ? En attendant, voici quelques techniques faciles de contournement de la censure de Youtube en Tunisie:

    Pour davantage de techniques de contournement je vous conseille de lire le guide récemment publié par Citizen Lab, un projet du Munk Centre for International Studies, de l’Université de Toronto, : Everyone’s Guide to By-Passing Internet Censorship for Citizens Worldwide (PDF).

     
  • sami ben gharbia 4:00 am on September 17, 2007 Permalink | Reply
    Tags: , , , , , , Youtube   

    المغاربة يكتشفون علاجا ضد الرشوة 

    إذا كانت أشرطة الفيديو التي تعرضت للملك المغربي قد تسببت في حجب موقع يوتيوب في المغرب لمدة ناهزت الأسبوع، قبل أن يُرفع بفضل الحملة الإحتجاجية التي قام بها المدونون و هواة موقع يوتيوب المغاربة، فأن صنفا جديدا من أشرطة الفيديو الهادفة و التي تفضح بجرأة غير معهودة أساليب إبتزاز المواطنين من قبل رجال شرطة المرور قد أثارت موجة من ردود الفعل طالت الصحف المغربية و العالمية و حتى لجنة المراقبة و التفتيش التابعة لإدارة الدرك الملكي التي أرادت تدارك الأمر بإيقاف الأعوان المتورطين بتلقي رشاوي من السائقين.

    القصة التي أحدثت ضجة في الشارع المغربي وشقت طريقها إلى أعمدة صحف عالمية كصحيفة لوموند و ليباراسيون بدأت عندما أقدم شاب يتخفى وراء إسم مستعار “قناص تارجيست“بنشر سلسلة من أشرطة الفيديو على موقع يوتيوب فاضحا رجال الدرك متلبسين بتلقي رشاوى من طرف سائقي سيارات نقل البضائع و الركاب مقابل السماح لهم باجتياز نقاط تفتيش نصبوها بمدينة تارجيست التابعة لإقليم الحسيمة. و حسب إحصائيات موقع يوتيوب فقد تمت مشاهدة الأشرطة الثلاثة التي نشرها “قناص تارجيست” أكثر من 491.680 مرة، وهو رقم هائل إذا ما أخدنا بعين الإعتبار حداثة نشر الأشرطة التي لم تتعدى الشهرين.

    Sniper targuist in The media

    Sniper targuist in The media

    إضغط على الصور للتكبير- المصدر: مدونة محمد دريسي بخات

    و حسب الخبر الذي أوردته صحيفة الحدث المغربية الصادرة يوم 2 أوت 2007، فإن ردة فعل رجال الدرك بمنطقة تارجيست على هذه الفضيحة تمثلت في شن حملة تشفي ضد سائقي النقل العمومي و الخاص طـُبّق خلالها القانون بطريقة إنتقامية تم خلالها حجز 70 سيارة بحجة مخالفة أربابها لقوانين المرور. و حسب سكان المنطقة فإن رجال الأمن بدل أن يقوموا بتحقيق حول تورط زملائهم في تلقي الرشوة قاموا بهرسلة المواطنين بحثا عن أي معلومة قد توصلهم للشاب “قناص تارجيست” الذي تحول بعدسته الخفية إلى عدو أول للدرك الملكي.

    و إلى جانب التغطية الإعلامية التي قوبل بها الحدث فقد قد قامت أسبوعية تال كال المغربية (TelQuel) بإجراء حوار مع “قناص تارجيست” رفض فيه الكشف عن هويته و حذر فيه رجال الشرطة بأن عدسته لا زالت تتربص بهم.

    الشيء الذي لفت انتباهي في هذا الحوار، علاوة على الحس المواطني الذي يتمتع به “قناص تارجيست” و اهتمامه بالشأن العام، فهي محاولة الصحفي لتقديم العمل الذي قام به “قناص تارجيست” على أساس أنه تهور و عمل غير مسؤول كان من الأجدر أن لا يقوم به.

    Pour dénoncer la corruption que connaît votre région, vous avez décidé de filmer des gendarmes en flagrant délit de corruption, et vous avez tout balancé sur Internet. Dites-moi, on s’ennuie à ce point chez vous ?

    C’est pire ! Le quotidien à Targuist est devenu quasiment invivable. Les gendarmes y ont semé la terreur, profitant de l’ignorance et de la naïveté des habitants qu’ils traitent comme des “awbach”, des moins que rien, pour se remplir les poches. Je ne pouvais pas rester les bras croisés. Il fallait que quelqu’un réagisse.

    Et vous n’avez rien trouvé d’autre que Youtube.com pour ça ?

    Je n’allais quand même pas me tourner vers notre justice qui, nous le savons tous, n’est pas un modèle d’indépendance. Internet est beaucoup plus efficace et, surtout, ne reçoit d’ordre de personne. En tout cas, avec ces vidéos, je pense avoir ouvert une brèche. À vous, les journalistes, de finir le boulot.

    هذا التنكر لدور الإعلام البديل الذي يلعبه ناشطو الأنترنت على مواقع مثل يوتيوب و المدونات يعبر عن فشل الصحافة التقليدية في تعاطيها مع استفحال ظاهرة الإرتشاء، إلى حد دفع صحفي أسبوعية TelQuel إلى طرح سؤاله الأخير الإستغرابي الذي ينم عن قبول بواقع الفساد و كأنه قدر محتوم لا يرجى اصلاحه. الخلل الثاني يكمن في ذلك التعاطي الإستعلائي و العدائي مع النقلة النوعية التي شهدها ميدان الإعلام بفضل الثورة الرقمية و التي أربكت عروش صحافة تقليدية باتت تركض وراء أحداث لم تعد قادرة لا على تغطيتها و لا على صنعها. إذ كان من الأجدر، قبل إلقاء اللوم على “قناص تارجيست” و تحميله “المسؤولية الأخلاقية” التي ترتبت عن “فعلته المتهورة” و التي أدت إلى حبس أعوان الأمن المرتشين، كان من الأجدر أن يقوم الصحفي المحترف بدوره في نقل الخبر و تقصي الحقيقة.

    ظاهرة استخدام شبكة الأنترنت لنشر شهادة مصورة حية من قبل المواطن الرقيب و المستقل –لا ذلك الرقيب الهجين الذي أنتجته مؤسسات دولة الحزب الواحد في تونس– نجحت في مصر عندما أجبر المدونون (و أخص بالذكر المجهود الذي يبذله المدون الصديق وائل عباس الذي فاز بجائزة أحسن مراسل صحفي لسنة 2007، و هي المرة الأولى التي تمنح هذه الجائزة لمدون) هناك وسائل الإعلام التقليدية إلى التعرض لقضايا رفضوا تغطيتها في الأول، كقضية التعذيب في السجون و مخافر الشرطة، و كذا قضية التحرش الجنسي التي شهدهتها شوارع القاهرة و صورتها عدسة المدونين المصريين.

    على كل حال، قد يكون أشقائنا المغاربة بفضل حسن استخدامهم للتقنيات الحديثة قد اكتشفوا علاجا لداء الرشوة و الإستبزاز التي ينخر بها جهاز عصابات “الأمن” أوطاننا. و عسى أن تكون عدسة “قناص تارجيست” مُعدية في كشفها للحقائق المسكوت عنها التي ألفتها صحافتنا التقليدية و رضت بها قدرا.

    إذ يبدو أن حمى مراقبة أعوان الأمن و نشر أشرطة الفيديو الفاضحة على يوتيوب تجاوزت منطقة تارجيست. فقد قام شاب آخر يبلغ من العمر 19 سنة و يطلق على نفسه “قناص ناظور” بفضح رجال الدرك متلبسون بابتزاز المواطنين و قبض الرشاوي في شريط فيديو مستوح على ما يبدو من أشرطة “قناص تارجيست“.

    و قد شاهدنا خلال شهر ماي الفارط كيف قام شاب تونسي بنشر شريط فيديو على موقع يوتيوب يصور فيه صديقه السائق و هو يـُرشي عون أمن يتظاهر بمراقبة أوراق السيارة.

     
c
Compose new post
j
Next post/Next comment
k
Previous post/Previous comment
r
Reply
e
Edit
o
Show/Hide comments
t
Go to top
l
Go to login
h
Show/Hide help
shift + esc
Cancel